أخبار
Ignorer les commandes du Ruban Passer au contenu principal

A+     A-

انعقاد أشغال الدورة الثالثة للمجلس الإداري للوكالة الوطنية للسلامة الطرقية

A+     A-
05.03.2021ترأس السيد عبد القادر اعمارة، وزير التجهيز والنقل واللوجيستيك والماء، يوم الأربعاء 24 فبراير 2021 بالرباط، أشغال الدورة الثالثة للمجلس الإداري للوكالة الوطنية للسلامة الطرقية، والتي تضمن جدول أعمالها تقديم مشروع برنامج عمل الوكالة وميزانيتها برسم سنة 2021.

وبهذه المناسبة، ذكر السيد الوزير بمختلف التدابير والإجراءات المتخذة خلال السنة الأولى من تنزيل الوكالة الوطنية للسلامة الطرقية، وعلى وجه التحديد انعقاد أشغال دورتين لمجلس إدارة الوكالة الوطنية للسلامة الطرقية خلال سنة 2020، الأولى بتاريخ 26 فبراير ثم الثانية بتاريخ 17 نونبر. حيث تمت المصادقة على المخطط الثلاثي للوكالة 2020-2022 وبرنامج عملها وميزانيتها وتعديلها برسم سنة 2020.

بعد ذلك، تطرق السيد الوزير إلى مؤشرات السلامة الطرقية التي عرفت تحسنا ملموسا خلال السنوات الأخيرة، وخاصة خلال سنة 2020. كما تطرق السيد الوزير إلى ظرفية انعقاد الدورة الثالثة لمجلس إدارة الوكالة الذي يتزامن مع تخليد اليوم الوطني للسلامة الطرقية حيث تم انعقاد اللجنة الدائمة للسلامة الطرقية يوم 17 فبراير 2021 واللجنة المشتركة بين الوزارات للسلامة الطرقية برئاسة السيد رئيس الحكومة يوم 18 فبراير 2021. ومن بين التوصيات التي تم تقديمها القيام بالتقييم الأولي لتنزيل الاستراتيجية الوطنية للسلامة الطرقية 2017-2026 وإعداد مخطط العمل للفترة الخماسية 2022-2026.

وخلال هذا الاجتماع، تمت الإشارة إلى أهم الأنشطة المبرمجة بمناسبة تخليد اليوم الوطني للسلامة الطرقية وخصوصا الإعلان عن إحداث شهادة مدرسية للسلامة الطرقية بالمستوى الإعدادي، والتوقيع على 12 اتفاقية بين الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين والوكالات الجهوية للسلامة الطرقية، إضافة إلى تدشين المركز التفاعلي للتربية الطرقية بمدينة الرباط، والبث المباشر للبرنامج التلفزي "مبادرتي من أجل الحياة.

أما بالنسبة إلى التوجهات المستقبلية في مجال السلامة الطرقية، فقد شدد السيد الوزير على مواصلة التعبئة الشمولية لكل القطاعات المعنية من أجل تحقيق أهداف الاستراتيجية الوطنية للسلامة الطرقية، علاوة على مواصلة الاستثمار في المشاريع الطموحة والمهيكلة في مجال السلامة الطرقية.

أما فيما يتعلق بالتوجهات المستقبلية في مجال الخدمات المقدمة للمرتفقين، فقد دعا السيد الوزير إلى مواصلة سياسة الوكالة فيما يخص رقمنة المساطر وتأهيل الموارد البشرية العاملة في هذا القطاع وتحديث وتأمين النظم المعلوماتية المتعلقة بتدبير رخص السياقة وتسجيل المركبات وتأهيل وعصرنة قطاع تعليم السياقة.

بعد ذلك، تم عرض حصيلة موجزة لتنفيذ برنامج عمل 2020 ومشروع برنامج عمل الوكالة وميزانيتها برسم سنة 2021. على إثر ذلك، فتح باب المناقشة حيث تدخل عدد من أعضاء المجلس الإداري للتعبير عن ملاحظاتهم واقتراحاتهم وطرح وجهات نظرهم وتوصياتهم لتتم المصادقة بالإجماع على مشروع برنامج عمل الوكالة الوطنية للسلامة الطرقية وميزانيتها برسم سنة 2021.

وقبل رفع الجلسة التمس الحاضرون من السيد الوزير أن ينوب عنهم في رفع برقية ولاء وإخلاص إلى حضرة صاحب الجلالة الملك محمد السادس أيده الله ونصره.