Ignorer les commandes du Ruban Passer au contenu principal
افتتاح النسخة السادسة من المعرض الدولي للنقل واللوجستيك لأفريقيا والمتوسط -لوجيسميد-
 
17.05.2017تحت رعاية وزارة التجهيز والنقل واللوجيستيك والماء، تنعقد النسخة السادسة من المعرض الدولي للنقل واللوجستيك لأفريقيا والمتوسط -لوجيسميد من 17 إلى 19 مايو 2017 بالدار البيضاء.

ترأس السيد عبد القادر اعمارة، وزير التجهيز والنقل واللوجستيك والماء حفل افتتاح هذا المعرض بمشاركة عدد من الشخصيات المغربية والدولية البارزة في القطاعين العام والخاص.

وخلال كلمته الافتتاحية، رحب السيد الوزير بالوفود والشخصيات الحاضرة لا سيما الشركاء من البلدان الإفريقية.

وخلال مداخلته، ركز السيد الوزير على ضرورة بروز فاعلين مندمجين وناجعين في مجال اللوجيستيك من أجل تحقيق أهداف المغرب المتعلقة بالكفاءة والتنافسية اللوجيستيكة. كما أكد في خطابه على الدور الذي يضطلع به المغرب في الربط التجاري لإفريقيا بالقارات الأخرى داعيا البلدان الأفريقية الشقيقة إلى العمل بشكل جماعي للجمع بين جميع المتطلبات اللازمة لضمان النمو الاقتصادي واللوجيستيكي المستمر لهذه القارة.

كما أعلن أيضا أنه، وبفضل العمل بشكل وطيد مع مهنيي اللوجيستيك، الوكالة على وشك إطلاق برنامج لتأهيل لوجيستيك المقاولات الصغرى والمتوسطة والذي بالإضافة إلى مجالات عمل أخرى كتحسين اللوجيستيك الحضرية وتطوير التقييس السليم للقطاع وتشجيع الامتياز والممارسات اللوجيستيكية الجيدة، سيساعد على تعزيز ودعم وظيفة اللوجيستيك داخل المقاولات.

ومن جهته، أفاد السيد يونس التازي، المدير العام للوكالة المغربية لتنمية الأنشطة اللوجيستيكية، بأن القطاع اللوجيستيكي المغربي تطور إيجابيا في السنوات الأخيرة لا سيما فيما يخص بروز فاعلين وعقار لوجيستيكي عصري وخفض التكاليف اللوجيستيكية وتطور عرض التكوينات في مهن اللوجيستيك. غير أن الرهانات متعددة ومشاركة المقاولات في مجهودات تحسين الممارسات اللوجيستيكية شرط أساسي للتحول اللوجستيكي المرجو للإقتصاد المغربي.

وتجدر الإشارة إلى أن النسخة 2017 للمعرض تنظم تحت الشعار العام : "اللوجيستيك، رافعة لمردودية أكيدة ". وتقترح المواضيع الفرعية المختارة لهذا المعرض الإحاطة بطريقة عملية وملموسة بمدى تأثير اللوجيستيك الفعالة على مردودية المقاولة ولا سيما من حيث خفض التكاليف وتحسين مستويات الخدمة وإدارة المخاطر.

  • القطاعات