Ignorer les commandes du Ruban Passer au contenu principal
برنامج تنمية الأقاليم الجنوبية : جل المشاريع المبرمجة تسير وفق الآجال المحددة
 
28.11.2018أكد المسؤولون والفاعلون والشركاء المنخرطون في إنجاز المشاريع الهيكلية المندرجة في إطار برنامج تنمية الاقاليم الجنوبية، يوم الثلاثاء 27 نونبر 2018 بالرباط، أن جميع المشاريع المبرمجة، أو على الأقل جلها، تسير وفق الآجال المحددة، وكما هو مخطط لها. كما عبروا ،في تصريحات للصحافة عقب اجتماع لجنة القيادة الخاصة بالبرنامج المندمج لتنمية الاقاليم الجنوبية، برئاسة وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت، عن ارتياحهم لوتيرة انجاز مختلف المشاريع المندرجة ضمن هذا البرنامج .

وقال وزير التجهيز والنقل واللوجستيك والماء، السيد عبد القادر اعمارة، "نحن مرتاحون لنسبة تقدم أشغال انجاز المشاريع المهيكلة الجاري تنفيذها بالمنطقة" ، مضيفا أنه بالنسبة للمشروع الكبير الخاص بالطريق السريع تزنيت- الداخلة، الذي يبلغ طوله 1055 كيلومتر، فإن " التحدي كان إطلاق جميع الأشطر، وهو ما تم بالفعل".

وأبرز السيد الوزير أن" الأشغال، التي توجد في طور الإنجاز، أوكلت إلى مقاولات مغربية، وتسير وفق الآجال المحددة". وبخصوص ميناء الداخلة الاطلسي، الذي خصص له غلاف مالي بقيمة 10 ملايير درهم ، أوضح السيد اعمارة أنه سيتم الانتهاء من الدراسات المتعلقة بهذا المشروع سنة 2019، على أن يتم إطلاق أشغاله قبل متم السنة.

وفي ما يتعلق بالتزامات الوزارة في قطاع الماء، أكد السيد اعمارة أن جميع المشاريع المبرمجة هي في طور الانجاز، مشيرا إلى أن أحد الأهداف الرئيسية هو تلبية احتياجات مدينة العيون من الماء الصالح للشرب على طول السنة، وخاصة خلال فصل الصيف.

من جانبه ، أكد وزير إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، عبد الأحد الفاسي الفهري، أن المشاريع التي أطلقتها الوزارة تهم بالخصوص التأهيل الحضري ومكافحة كافة أشكال السكن غير اللائق في الاقاليم الجنوبية.

من جهته، عبر رئيس جهة العيون- الساقية الحمراء، سيدي حمدي ولد الرشيد، عن ارتياحه لنسبة انجاز المشاريع المبرمجة، مشيرا إلى أنه بعد التأخير المسجل بداية 2016 على مستوى بعض الدراسات، فإن تنفيذ مختلف المشاريع يتماشى تماما مع البرنامج المسطر والجدول الزمني المحدد.

وأكد أن "البرنامج ككل يسير على الطريق الصحيح" ، مشيرا إلى احترام كافة المتدخلين والشركاء لالتزاماتهم المالية.

وخصص هذا الاجتماع ، الذي عرف مشاركة بعض أعضاء الحكومة، وممثلي القطاعات المعنية، ورئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب، لعرض التقرير المرحلي لتنفيذ المشاريع التنموية المدرجة في البرنامج المندمج لتنمية الاقاليم الجنوبية.

ويعقد هذا الاجتماع الدوري، الثامن منذ أن أعطى صاحب الجلالة الملك محمد السادس انطلاقة هذا البرنامج الهيكلي الكبير الذي يمتد على مدى خمس سنوات (2016-2021)، بانتظام للوقوف على نسبة تقدم المشاريع المدرجة في إطار هذا البرنامج، وتحديد العقبات التي تواجه بعض المشاريع.

و.م.ع ​

  • القطاعات