Ignorer les commandes du Ruban Passer au contenu principal
  • قطاع الطرقي

الطرقي

البنيات التحتية الطرقية بإقليم بولمان تتعزز بفضل إعطاء انطلاقة أشغال عدد من المشاريع الطرقية
 
03.05.2019البنيات التحتية الطرقية بإقليم بولمان تتعزز بفضل إعطاء انطلاقة أشغال عدد من المشاريع الطرقية

الرباط، 30 أبريل 2019- في إطار الجهود التي تبذلها وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء من أجل عصرنة الشبكة الطرقية والحفاظ على الرصيد الطرقي والحد من حوادث السير ببلادنا وكذا فك العزلة عن الساكنة القروية، رصدت الوزارة غلافا ماليا يبلغ 113 مليون درهم من أجل إنجاز عدد من المشاريع الطرقية بإقليم بولمان والتي تندرج في إطار البرامج السنوية التي تعتمدها الوزارة بالإضافة إلى برامج فك العزلة عن العالم القروي.

وفيما يخص برنامج الصيانة وملائمة الشبكة الطرقية المهيكلة، سيعرف إقليم بولمان إطلاق أشغال التقوية على طول حوالي 31 كلم من الطرق، بمبلغ إجمالي يصل إلى 22 مليون درهما ممولة من طرف الوزارة، ويتعلق الأمر بكل من الطريق الوطنية رقم 4 بالمقطع الرابط بين بولمان وصفرو، والطريق الوطنية رقم 15 الرابط بين ميسور وأوطاط الحاج، والطريق الإقليمية رقم 5109 بالمقطع الرابط بين المرس وسكورة.

وفي إطار برنامج صيانة وتأهيل حظيرة المنشآت الفنية سيعرف الإقليم إعادة بناء منشأة فنية على وادي تاوردة بالنقطة الكيلومترية 146 بالمقطع الرابط بين بولمان وبولعجول عبر إنجيل على مستوى الطريق الجهوية 503 سابقا (الطريق الوطنية رقم 4 حاليا)، بكلفة قدرها 13 مليون درهم ممولة من طرف الوزارة.

أما برنامج الطرق القروية فسيتضمن بناء وتكسية الطريق حوالي 29 كلم من الطرق بمبلغ إجمالي يبلغ 8 مليون درهم ممولة من طرف صندوق تمويل الطرق. ويتعلق الأمر بالطريق الإقليمية رقم 5101 بالمقطع الرابط بين كيكو وعين النقرة، والطريق الإقليمية رقم 5106، والطريق الإقليمية 5107 بالمقطع الرابط بين انجيل وسرغينة.

وبالنسبة للبرنامج الخاص بتهيئات السلامة الطرقية، سيعرف الإقليم تهيئة ملتقيين طرقيين، الأول بين الطريق الوطنية رقم 4 والطريق الوطنية رقم 29 والثاني بين الطريق الوطنية رقم 4 والطريق الجهوية رقم 707، بكلفة قدرها 5،3 مليون درهم ممولة من طرف الوزارة.

كما سيشهد الإقليم إنجاز عمليات تهم التشوير الطرقي العمودي والأفقي وكذا تثبيت معدات السلامة الطرقية على طول 193 كلم بمبلغ يناهز 12،5 مليون درهم ممولة من طرف الوزارة. وستهم هذه العمليات كل من الطريق الوطنية رقم 4 بالمقطع الرابط بين بولمان وصفرو، والطريق الوطنية رقم 29 بالمقطع الرابط بين بولمان وصفرو، وكذا الطريق الوطنية رقم 15 بالمقطع الرابط بين بولمان وصفرو.

وبالنسبة لبرنامج تقليص الفوارق المجالية والاجتماعية بالوسط القروي، فسيمكن من تقوية وتكسية عدد من الطرق بالإقليم على طول 56 كلم بكلفة تناهز 32 مليون درهم، ممولة من طرف صندوق التنمية القروية. ويتعلق الأمر بكل من الطريق الجهوية رقم 502 بالمقطع الرابط بين الطريق الوطنية رقم 4 وآيت مخلوف عبر سرغينة، والطريق الإقليمية رقم 5125 بالمقطع الرابط بين تيميتار ومركز اولاد علي، بالإضافة إلى الطريق الإقليمية رقم 5107 بالمقطع الرابط بين الطريق الوطنية رقم 4 ودوار آيت علا بجماعة انجيل.

كما سيمكن هذا البرنامج من توسيع وتقوية الطريق الإقليمية رقم 5131 بالمقطع الرابط بين الطريق الوطنية رقم 15 وتنديت على طول 10 كلم بكلفة قدرها 14 مليون درهم ممولة من طرف المجلس الجهوي لفاس مكناس.

أما بالنسبة لبرنامج إصلاح أضرار الفيضانات فسيعرف الإقليم مجموعة من العمليات التي تهم إصلاح بعض المنشآت الفنية والمقاطع الطرقية التي لحقتها الأضرار جراء الفيضانات. حيث سيتم تمويل هذا البرنامج من طرف الوزارة بغلاف مالي يقدر ب 6،4 مليون درهم.

هذه الأشغال التي ستنجزها المديرية الإقليمية للتجهيز والنقل واللوجستيك والماء ببولمان، ستمكن الإقليم من تقوية شبكته الطرقية، وفك العزلة عن الساكنة القروية، كما سيمكن من الحفاظ على ديمومة حركة السير على مستوى طرق الإقليم، فضلا عن تحسين شروط الراحة والسلامة الطرقية بالنسبة لمستعملي الطريق.​

  • القطاعات