Connexion
  • 13 يوليوز 2024

A+     A-

الخميسات: افتتاح المعرض الجهوي للماء لحوض أبي رقراق والشاوية

A+     A-
23.02.2023​أشرف وزير التجهيز والماء، السيد نزار بركة، يوم الأربعاء 22 فبراير 2023، بالخميسات، على افتتاح فعاليات المعرض الجهوي للماء لحوض أبي رقراق والشاوية في نسخته الأولى تحت شعار " حلول مبتكرة من أجل موارد مائية مستدامة ". ويروم هذا المعرض الجهوي إلى تعزيز المشاركة في وضع وتطوير برامج مبتكرة من أجل التضامن المائي بين الجهات والأقاليم، وتقاسم التجارب والخبرات والتقنيات الحديثة في مجال الماء.

وتتوخى هذه التظاهرة، المنظمة على مدى يومين من قبل وكالة الحوض المائي لأبي رقراق والشاوية تحت إشراف وزارة التجهيز والماء، إلى التوعية والتحسيس بالاستعمال العقلاني للماء والقطع مع كل أشكال التبذير لهذه الموارد الحيوية والمحافظة عليها من التلوث، وإلى خلق جسر للتواصل على المستوى الجهوي حول إشكاليات تدبير الموارد المائية، فضلا عن تعزيز الحكامة المؤسساتية في مجال تدبير هاته الموارد، وتفعيل سياسة القرب وإدراج المقاربة التشاركية.


 وفي كلمة له بهذه المناسبة، أبرز السيد بركة الأهمية الخاصة التي يتم إيلاؤها لتدبير الموارد المائية بالأحواض المائية عامة، وبحوض أبي رقراق والشاوية خاصة، من أجل ضمان الماء الصالح للشرب وللصناعة والسياحة حيث يتزايد الطلب عليه بفعل النمو الديموغرافي والاقتصادي والاجتماعي والبيئي، مما يستلزم على جميع القطاعات الحكومية وغير الحكومية والمجتمع المدني والجمعيات، التدبير الأمثل لهذه المادة الحيوية.

 ودعا السيد الوزير، في هذا السياق، إلى تضافر الجهود عبر وضع الحلول الاستباقية والمندمجة، بغية توفير الموارد المائية الضرورية من أجل مواكبة التنمية السوسيو اقتصادية لجهة الرباط سلا القنيطرة، في ظل التحديات والإكراهات الحالية التي تعرفها هذه المادة الحيوية، وخاصة وأن هذه الجهة تزخر بمؤهلات متنوعة في كل المجالات.

 وسجل أنه على الرغم من المجهودات المبذولة في العقود الأخيرة في مجال تنمية العرض من الموارد المائية عن طريق بناء السدود الكبرى والمتوسطة والصغرى والآبار والأثقاب لاستغلال المياه الجوفية، يعرف تدبير الموارد المائية بهذا الحوض مجموعة من التحديات.

 وأبرز السيد بركة أنه لدعم سد سيدي محمد بن عبد الله، الذي تخصص مياهه لتلبية الحاجيات الحالية من مياه الشرب والصناعة والسياحة لساكنة الشريط الساحلي بين سلا والدار البيضاء وبعض المدن الداخلية بالحوض، تم إنجاز سد تيداس بسعة تخزينية تبلغ 507 مليون م3 ويتم حاليا الشروع في ملء حقينته لدعم الحاجيات المستقبلية.  وخلص إلى أن الوزارة تواصل تفعيل البرنامج التحسيسي الخاص المتعلق بمجال الاقتصاد في الماء وترشيد استعماله حيث تم إطلاق مجموعة من الوصلات الإشهارية والحملات التوعوية لتحسيس المواطنين والمواطنات بأهمية الاقتصاد في الماء، وذلك من أجل تدبير عقلاني للموارد المائية.

 ويتزامن تنظيم المعرض الجهوي للماء لحوض أبي رقراق والشاوية في نسخته الأولى، مع انعقاد المجلس الإداري لوكالة الحوض المائي لأبي رقراق والشاوية برسم دورة سنة 2022.​