Connexion
  • 15 يوليوز 2024

التجهيزات الطرقية   

A+     A-

انعقاد اجتماع المجلس الإداري لوكالة الحوض المائي لدرعة واد نون

A+     A-
24.01.2023​ترأس السيد نزار بركة، وزير التجهيز والماء، يوم الإثنين 23 يناير 2023، اجتماع المجلس الإداري لوكالة الحوض المائي لدرعة واد نون، بحضور السيد عامل إقليم زاكورة، والسيد رئيس مجلس جهة درعة-تافيلالت، والسيد رئيس المجلس الإقليمي لزاكورة، والسيد المدير العام لهندسة المياه، وعدد من السيدات والسادة المنتخبين، والسادة رؤساء الغرف المهنية، ووفد هام من أطر الوزارة.

وأكد السيد الوزير خلال الاجتماع أن الوزارة تعمل بالجدية اللازمة وعلى كافة المستويات لمعالجة إشكالية الماء في كل أبعادها، مستحضرة في ذلك التوجيهات الملكية السامية المتبصرة، مشيرا إلى أهمية الماء والدور الذي يلعبه في كل القطاعات الاقتصادية والاجتماعية وخصوصا بالمناطق الجافة وشبه الجافة كما هو الشأن بالنسبة للحوض المائي درعة واد النون حيث يشكل أهم الركائز الأساسية لمواكبة مسار التنمية الذي تعرفه بلادنا.

وكشف السيد نزار بركة عن انكباب الحكومة على تنزيل برامج مهيكلة بحوض درعة واد نون المائي، حيث أكد برمجة إنجاز العديد من المشاريع أهمها إنجاز سد مسالت بإقليم طاطا ومواصلة إنجاز محطة تحلية مياه البحر لتأمين تزويد منطقة سيدي إفني بالماء الصالح للشرب، توسيع محطة تحلية مياه البحر بإقليم طانطان، وإعطاء الانطلاقة لإنجاز الدراسات المتعلقة بإنشاء محطة تحلية مياه البحر لتأمين التزود بالماء الصالح للشرب بجهة كلميم-واد نون، وكذا مواصلة الأشغال لإنجاز الاثقاب الاستكشافية لتحسين معرفة الطبقات الجوفية وخصائصها وتعبئة موارد مائية لتلبية النقص الظرفي لمياه الشرب خاصة بالمناطق القروية.

هذا وجرى خلال الاجتماع، المصادقة على محضر اجتماع المجلس الإداري الأخير المنعقد بتاريخ 15 يوليوز 2022، وتتبع التوصيات والحالة الهيدرولوجية للحوض المائي وتقديم حصيلة منجزات الوكالة خلال سنة 2021 والوقوف على حالة تقدم انجاز برنامج 2022 وكذا تقديم مشروع برنامج العمل وميزانية الوكالة برسم سنة 2023، والكشف عن تقرير افتحاص حسابات الوكالة برسم 2021.

جدير بالذكر أن هذا الاجتماع شكل فرصة للسيد الوزير ليهنئ السيد رئيس مجلس الحوض المائي درعة-واد نون السيد المهدي لبتايت بالثقة التي حظي بها وانتخابه كرئيس لمجلس الحوض المائي متمنيا له التوفيق في مهامه الجديدة، قبل أن يتم اختتام الاجتماع برفع برقية ولاء وإخلاص إلى السدة العالية بالله صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده.