أخبار
Ignorer les commandes du Ruban Passer au contenu principal

التجهيزات الطرقية   

A+     A-

إقليم العرائش: السيد نزار بركة يشرف على إطلاق وزيارة مشاريع بنيات تحتية

A+     A-
01.02.2023​جرى يوم الاثنين 30 يناير 2023 بإقليم العرائش إطلاق أشغال تثبيت المنحدر المطل على المحيط الأطلسي بمدينة العرائش، وزيارة ورش توسعة وتقوية الطريق الإقليمية رقم 4402 الرابطة بين مدينة العرائش وجماعة بني كرفط، والاطلاع على أوراش مشاريع طرقية بالإقليم والجهة.
 

وأشرف وزير التجهيز والماء، السيد نزار بركة، مرفوقا بعامل إقليم العرائش، السيد العالمين بوعاصم، ومنتخبين وعدد من المسؤولين المحليين، على إعطاء انطلاقة أشغال مشروع حماية وتدعيم المنحدر المطل على المحيط الاطلسي لشارع الدار البيضاء بمدينة العرائش، بغلاف مالي يصل إلى 75 مليون درهم.

 


ويندرج هذا المشروع ضمن اتفاقية شراكة بين كل من وزارة التجهيز والماء، ووزارة الشباب والثقافة والتواصل، ومجلس جماعة العرائش ووكالة الإنعاش والتنمية الاقتصادية والاجتماعية في عمالات وأقاليم الشمال بالمملكة، ووزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، حيث تهدف هذه الاتفاقية إلى إنجاز مشاريع ذات وقع إيجابي على الساكنة وإلى تحسين ظروف عيش السكان وتقوية البنية التحتية الأساسية، كما تهم الاتفاقية كذلك تأهيل برج السعديين وإعادة تهيئة وهيكلة كورنيش المدينة.

 

وتجدر الإشارة إلى أن برمجة أشغال الحماية يدخل في إطار الاستراتيجية الوطنية لحماية وتثمين الملك العمومي البحري، التي تهدف إلى الإسهام في التنمية الاقتصادية على المستوى المحلي وذلك عن طريق الحماية والمحافظة والتثمين للملك العمومي البحري.

 

وبخصوص الأشغال، فيتعلق الأمر بإنجاز منشأة على طول 220 متر طولي يبلغ ارتفاعها حوالي 13.5 متر بالنسبة لمستوى البحر، فيما ستصل مدة إنجاز هذه الأشغال إلى 24 شهرا بكلفة مالية تقدر ب 75 مليون درهم، حيث سيساهم هذا المشروع في إعطاء دينامية جديدة للمدينة عن طريق إنعاش السياحة واستقطاب الاستثمار مما سيمكن من تقوية الوضعية الاقتصادية بالجهة.
وأبرز السيد بركة، في تصريح بالمناسبة، أن من شأن مشروع تدعيم المنحدر المساهمة في الرفع من الجاذبية السياحية لإقليم العرائش، وتقوية البنية التحتية الطرقية، وتأهيل كورنيش المدينة وجعله قادرا على استقطاب استثمارات مهمة.

كما اطلع السيد الوزير على مشروع توسيع وتقوية الطريق الإقليمية 4402 بين العرائش وريصانة الشمالية، المندرج ضمن برنامج صيانة الطرق. وقد تفقد السيد بركة خلال هذه الزيارة، وضعية تقدم أشغال المشروع الطرقي، بطول 11.1 كلم بكلفة 33.6 مليون درهم، حيث سيمكن هذا المشروع الحيوي من ربط جماعتي ريصانة الشمالية وبني كرفط والطريق الوطنية رقم 1 بين سيدي اليمني والقصر الكبير بالطريق السريع ليكسوس ومدينة العرائش، إضافة إلى رفع مستوى الخدمة والسلامة لهذه الطريق.

 

بعد ذلك، تم عرض أهم المشاريع المنجزة أو التي توجد في طور الإنجاز بإقليم العرائش خلال الفترة 2021-2023، حيث يتعلق الأمر ببنيات تحتية طرقية يبلغ طولها حوالي 100 كلم، بكلفة تصل إلى 98 مليون درهم والتي تم إنجازها بالإقليم، فضلا عن حوالي 158 كلم من الطرق التي توجد في طور الإنجاز والمبرمجة بكلفة تبلغ 476 مليون درهم.

 

عقب ذلك، تم تقديم عرض ثان حول اتفاقيات الشراكة التي هي في طور التوقيع، حيث ستمكن هذه الاتفاقيات من تحسين البنية التحتية بإقليم العرائش وتنمية المحور الاستراتيجي سيدي اليمني – تطوان عبر طريق سريع يسمح بتحسين الجاذبية الاقتصادية لثلاث أقاليم في آن واحد وهي (طنجة – العرائش – تطوان). وفي الأخير جرى تقديم عرض مشروع تدعيم كورنيش العرائش بكلفة إجمالية تبلغ 75 مليون درهم على السيد الوزير.